December, 2019
 
  • في حماقة أن تكون صحافيا
  • إنها تمطر فتاوى.. شيوخ أكراد يزاحمون المشاهير
  • الإسلام والروم..ما لا يقره المتشددون
  • هل توجد في العالم أمة غبية؟
  • الحجاب من الوثنية نحو الأديان السماوية
  • هوامش الفتح العربي لمصر
  • نعي الكتاب: انتهى الكلام، بدأ فكر البصر
  • لعنة النفط، وأثره على المجتمعات العربية
  • تقبيل أيدي الكهنة وتأسيس لقدسية زائفة؟
  • غرائب الفقهاء: حيل شرعية وشبهات
 
  تفاصيل عن الكتاب  
مقالات

البسطاء يتكلمون لغتي

وليد قدورة
نبذة عن الكتاب:
وليد قدورة الجليلي، "الشاهد" الذي أرى موطنه فلسطين وجليله من بلدة مارون الرأس ومطل عيترون، والذي يقيم كما أهل بلاده وكل من يقعون خلف الخط الأخضر وفي مخيمات اللجوء - يقيمون - في قلبي.

وليد قدورة لا "يعربس" الكلام، ولا يجعل "كبكوبة" خيطان كلامه تتدحرج بفوضى ثم تتعقد. هو يتكلم بلغة بسيطة كما لغة "السيد" الذي هبط علينا في الجنوب من الجليل، وحدثنا بلغة الزيتون والحب والتسامح، وكما عقد قران قانا وأقام عرساً للفرح ولحبيبين لن تنفصم عراه.

الشاعر بلال شرارة
سنة النشر : 2015
السعر : 5
القياس :13.5*21.5
عدد الصفحات : 151
الغلاف : عادي
الطواف في شبه الجزير العربية 1/2
- ك. نيبور