October, 2018
 
  • التاريخ الثقافي لطائفة الصابئة المندائيين
  • السؤال عن الشيء الذي يسمى الجنة
  • أمراء المدمنين على الخمر في التراث الاسلامي
  • تأملات في عالم الإسلامي
  • روسيات سرقن قلوب عباقرة فرنسيين
  • طه حسين يدافع عن الشيخ الذي أباح الإفطار في رمضان
  • عن أبي الشيوعي وعن بيروت الناصرية
  • في طائفية الأذان وتسييه
  • لماذا انتكس التنوير العربي؟
  • من الكرة إلى المونديال
 
  تفاصيل عن الكتاب  
أدب

فن صياغة التغريدات
ومقالات أخرى
د. عبدالله الحيدري
نبذة عن الكتاب:
إذا كانت وسائل الإعلام التقليديّة: (الإذاعة والتلفاز والصحافة الورقية) تديرها النخبة تقريباً وتخضع المواد للمراقبة والمراجعة والتصحيح والتثبّت من المعلومات، ويتولى الإشراف عليها أصحاب الخبرة والتجارب الطويلة في الحياة، فإن وسائل الإعلام الجديدة: (الفيس بوك، وتويتر، والصحف والمواقع الإلكترونية) أصبحت ملكاً للجميع، وأصبح كل شخص حتى ولو لم يملك الشهادة أو الخبرة أو تحمل المسؤولية يملك قرار النشر بنفسه، سواء بالكلمة أم بالصورة، وتحوّل إلى رئيس التحرير المخوّل بالنشر، وهذه نقلة كبيرة جداَ ومذهلة، ولكن هل كل شخص يعي هذه المسؤولية وأبعادها، وهل كل شخص يفكر ويستشير أو يسأل الجهات أو الأفراد المعنيين بأمر ما قبل اتخاذ قرار النشر أو التغريد؟؟
سنة النشر : 2018
السعر : 4
القياس :13.5*21.5
عدد الصفحات : 112
الغلاف : ع
الطواف في شبه الجزير العربية 1/2
- ك. نيبور